القصة الكاملة التي تحدث بها امين عام وزارة الداخلية العدوان على قناة المملكة حول طلب وزير الداخلية تكفيل احدهم

القصة الكاملة التي تحدث بها امين عام وزارة الداخلية العدوان على قناة المملكة حول طلب وزير الداخلية تكفيل احدهم
ايله نيوز _
لقد قام عطوفة رائد العدوان محافظ الزرقاء الأسبق امين عام وزارة الداخلية السابق بتوقيف احد المستثمرين العراقيين بالسجن بعد ان تقدم مستثمر عراقي آخر بشكوى ضده بسبب خلافات مالية كبيرة بين المستثمرين والمشكلة ان تدخل المحافظ جاء بعد رفع رجال الأعمال العراقيين شكوى في المحاكم اثر نزاع مالي كبير وصل الى ملايين الدنانير وتدخل المحافظ جاء لحساب واحد دون الأخرى حتى لو لم يكن ينوي التحيز ومن باب الضغط على رجل الأعمال الموقوف
ومن المعروف فان الحاكم الإداري لا يتدخل في قضية منظورة امام القضاء حتى لا يعتبر تدخل بسير المحاكمة واحترما لدور القضاء الهام ….. والمعرف ايظا ان الحاكم الإداري لا يتدخل في فض نزاعات مالية خاصة اذا كانت هذه النزاعات المالية كبيرة فهو ليس قاضي
وبعد ان تقدم موكل رجل الأعمال الموقوف اداريا بشكوى الى وزير الداخلية المشار اليه آن ذاك وبعد ان تأكد الوزير ان هناك خلافات مالية كبيرة بين طرفي النزاع المستثمرين وبعد ان تأكد انه لا يوجد اي سبب لتوقيف المستثمر العراقي اداريا من باب منع الجريمة وبعد ان أراد ان يعطي القضاء الدور المناط به في حل مثل تلك النزاعات امر وزير الداخلية المحافظ بالعودة الى مبنى المحافظة الساعة الثامنة مساءا وتكفيل المستثمر العراقي .
ان قرار توقيف المستثمر لم يأتي بسبب بلطجته على المستثمر الآخر ولم يعرض حياة احد للخطر بل ان قرار المحافظ لم يكن مفهوما بالمطلق لذلك طلب الوزير من المحافظ تكفيله فورا

ملاحظة اسماء ابطال قصة الامين العام المحافظ السابق العدوان موجدة لدي وتفاصيل كل الذي جرى بالساعة والوقت موجد بحوزتي وتفاصيل أخرى كثيرة
وللحديث بقية