“الديلاسال” الرياضي – ثمان اعوام من الإنجازات فمن يضمد جراح الطائرة الاردنية؟.

“الديلاسال” الرياضي – ثمان اعوام من الإنجازات فمن يضمد جراح الطائرة الاردنية؟.

على مدار ثمان اعوام غرز نادي “الديلاسال” الرياضي، خطواته الأولى في طريق الإنجازات في كرة الطائرة على الصعيد المحلي الأردني وعربياً كان لهُ حضوراً متميزاً في دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات في الشارقة الأماراتية.

وحصد النادي المرتبة الرابعة عربياً في الدورة، وحصد الدوري الأردني ثلاث مرات، والكأس السوبر مرتين والبطولة العربية التي يقيمها اربع مرات، وحصد ايضاً بطولة الشواطئ للأندية الأردنية مرتين.

الدعم الضعيف..

ويفتح نادي “الديلاسال” الجرح على المشهد الكروي النسوي في الأردن، والذي يعاني مثله مثل باقي الأندية من الدعم الضعيف والأهتمام –ليس على صعيد الإتحاد الأردني لكرة الطائرة- ولكن اهتمام الدولة الأردنية، التي قلما تدعم هذه الرياضة على الصعيد المادي والمعنوي سواء من الترويج للنماذج النسوية في هذه الرياضة التي لفتت النظر العرب لفراشات الطائرة الأردنية.

محترفات عالميات

وعلى صعيد العالم كان للديلاسال خطوات بارزة والذي احترفت فيه عدة لاعبات عالميات ابرزهن، بطلة البرازيل العالمية، والتي اشادت بالاداء المتميز للمدرب فواز زهران ومساعده خالد سعيفان.

رئيس النادي والمدربين يقولون كلمتهم

وبحسب رئيس النادي الدكتور “جابي غزاوي”، فأن النادي لايزال يواصل التقدم رغم قلة الدعم والرعاية الحكومية، مؤكداً على المعنويات العالية للفريق مشدداً أن ادارة النادي تحاول تقديم الغالي والنفيس للاعبات والواتي يحققن الإنجازات للنادي، وقدم افتخاره واعتزازه بالمدربين الذين يحاولون تقديم ما أمكن من أجل تحقيق المزيد من البطولات.

ونوه، أن الوضع الطائرة الأردنية لايعاني منه “الديلاسال” ولكن جميع الأندية الزميلة الذي أكد ان بعضهم ينافسون بطريقة شريفة، مؤكداً أنسجام الفرق الأردنية بالطائرة النسوية مع بعضها واحترام انجازاتها الرياضية، منوهاً أن تلقى وعداً من جهات رسمية عليا على دعم النادي بقطعة أرض لبناء مقراً لهُ ولكن لم ينفذ بعد، مطالباً لفت نظر الجهات الرسمية لحال الطائرة الأردنية بشكل عام.

من جهته أكد مدرب النادي الكابتن فواز زهران، ان رغم ظروف الوباء لايزال الفريق يواصل تدريباته في مراكز اللياقة البدنية، مؤكداً عودة اللاعبات للتدريب في الصالات فور السماح بفتحها، وذلك استعداداً لبطولة السيدات في الكويت العام الجاري.

وجدد زهران ثقته بلاعباته مفتخراً بما قدمنه خلال السنوات الماضية، مشدداً ان الكثير من المعيقات يتجاوزنها اللاعبات وخاصة في ظل هذا الوباء، مؤكداً ان الفريق سيحقق المزيد من التقدم خلال الاعوام القادمة.

وعبر مساعد المدرب الكابتن “خالد سعيفان” عن اعتزازه بالمستوى الذي وصل لهُ الفريق واللاعبات من بطولات خلال السنوات الثمانية الماضية، مؤكداً عزم النادي على تحقيق المزيد من التقدم.

ويسعى النادي بعد الانتهاء من جائحة “كورونا” تعزيز مشاركته في البطولات العربية القادمة والمحلية.